أخبار العالم

الأمم المتحدة تعلق عملياتها عبر الرصيف الأميركي العائم



أعلن متحدث باسم الأمم المتحدة، الاثنين، أن برنامج الأغذية العالمي المسؤول عن نقل المساعدات إلى غزة عبر الرصيف الأميركي العائم، علق عملياته لتقييم الوضع الأمني.

وقال ستيفان دوجاريك، المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة: «أخبرنا زملاؤنا في برنامج الأغذية العالمي أننا نعلق العمليات مؤقتاً على الرصيف العائم حتى يتم إجراء تقييم أمني لضمان سلامة موظفينا وشركائنا».

ورداً على سؤال حول أسباب هذا القرار، أشار إلى العملية الإسرائيلية السبت لتحرير أربعة رهائن في النصيرات التي خلفت، بحسب وزارة الصحة التابعة لـ«حماس»، 274 قتيلاً و698 جريحاً.

وقال: «رأينا جميعنا ما حدث في غزة في نهاية الأسبوع الماضي، وشاهدنا بعض التقارير الإعلامية، وأخذنا علماً بالتصريحات العلنية الصادرة عن القيادة المركزية الأميركية التي أكدت أن الرصيف لم يستخدم في العملية التي نفذتها القوات الإسرائيلية لتحرير الرهائن».

وأضاف: «أعتقد أنه من الطبيعي بعد مثل هذه العملية التي تسببت بسقوط هذا العدد الكبير من الضحايا، أن يقرر زملاؤنا في المجال الإنساني التعليق لفترة لتفقد الوضع»، معرباً عن الأمل في استئناف العمليات «في أسرع وقت ممكن من جانبنا».

وأعلن الجيش الأميركي السبت أنه استأنف تسليم المساعدات الإنسانية من الرصيف الذي بنته الولايات المتحدة على ساحل غزة وتضرر بسبب عاصفة في نهاية مايو (أيار) الماضي.

لكن المتحدث باسم البنتاغون قال الاثنين إن الأمواج العاتية لم تسمح بإنزال المساعدات يومي الأحد والاثنين، على أمل استئنافها الثلاثاء.

وبمجرد تفريغ الشحنات، يكون برنامج الأغذية العالمي هو المسؤول عن إرسال الشاحنات إلى مستودعاته، حيث يتم بعد ذلك وضع المساعدات في تصرف وكالات الأمم المتحدة أو المنظمات غير الحكومية لتوزيعها.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى