أخبار العالم

الأقراص الدوائية شائعة الاستخدام والتي قد تمنع تدهور البصر



كشف فريق من العلماء أن أقراص الميلاتونين، التي توصف عادة للمساعدة في مشاكل النوم، يمكن أن تمنع تدهور البصر مع تقدم العمر.

تساهم هذه الأقراص في الحفاظ على الرؤية لأنها قد تقلل من خطر الإصابة بالضمور البقعي المرتبط بالعمر (AMD)، وهي حالة شائعة تسبب عدم وضوح الرؤية أو تشويهها، وتؤثر عادة على الأشخاص في الخمسينيات والستينيات من عمرهم.

وفي هذه الدراسة، قام العلماء في كلية الطب بجامعة كيس ويسترن ريزيرف بتقييم سجلات أكثر من 200 ألف شخص ليس لديهم تاريخ صحي لتدهور البصر المرتبط بالعمر أو تطور AMD ببطء.

قام فريق البحث بدراسة تناول المشاركين للميلاتونين في أي وقت بين 14 نوفمبر 2008 و14 نوفمبر 2023.

اتضح أن أولئك الذين تناولوا الحبوب المنومة كانوا يميلون إلى تناولها 4 مرات على الأقل، بفاصل 3 أشهر.

وارتبط الاستخدام المنتظم للميلاتونين بانخفاض خطر الإصابة بالحالة بنسبة 58%، لدى 121.523 مريضًا تتراوح أعمارهم بين 50 عامًا أو أكثر، دون تاريخ من الضمور البقعي المرتبط بالعمر.

يبدو أيضًا أن الميلاتونين له تأثير إيجابي على الأشخاص الذين يعانون من AMD الجاف. في حالة 66,253 مريضًا يعانون من ضمور العصب البصري المبكر، ارتبطت الحبوب المنومة بانخفاض خطر الإصابة بالحالة بنسبة 56%.

وعلى الرغم من هذه النتائج الواعدة، أشار العلماء إلى أن دراستهم كانت قائمة على الملاحظة، مما يعني أنهم لم يتمكنوا من إثبات أن الميلاتونين يمكن أن يقلل من خطر فقدان البصر المرتبط بالعمر، وأظهروا فقط وجود صلة بين الاثنين.

تم ربط AMD أيضًا بالعديد من عوامل نمط الحياة، بما في ذلك النظام الغذائي والتدخين وارتفاع ضغط الدم وزيادة الوزن. لذلك، ربما يكون الأشخاص الذين يتناولون الميلاتونين أفضل أيضًا في الحفاظ على صحتهم، مما قد يقلل بعد ذلك من خطر فقدان البصر المرتبط بالعمر.

يشار إلى أن الميلاتونين هو هرمون يفرز بشكل طبيعي في الجسم ويشارك في النوم.

ونشرت الدراسة في مجلة جاما لطب العيون.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى