أخبار العالم

الأعلى مقارنة بالأعوام السابقة 4345 مستوطنا يقتحمون الأقصى في “عيد الفصح”


أكدت دائرة الأوقاف الفلسطينية أن 4345 مستوطنا اقتحموا المسجد الأقصى خلال أيام عيد الفصح اليهودي، مشيرة إلى أن العدد هو الأعلى مقارنة بالسنوات السابقة.

قالت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس، اليوم الثلاثاء، إن أعداد المستوطنين الذين يقتحمون المسجد الأقصى خلال فترة عيد الفصح اليهودي هذا العام هي الأعلى مقارنة بالأعوام السابقة، حيث بلغ 4345 مستوطنا.

وذكرت دائرة الأوقاف في بيان مقتضب: “بعد المراجعة الدقيقة لأعداد الدخلاء ومقارنتها بالسنوات السابقة، تبين أن أكبر عدد من الدخلاء (خلال فترة عيد الفصح اليهودي) كان هذا العام”.

وأشارت إلى أن 71 مستوطنا اقتحموا المسجد الأقصى صباح الثلاثاء، فيما شهد الخميس أكبر اقتحام، حيث اقتحم 1679 مستوطنا المسجد الأقصى.

وبحسب إحصائيات دائرة الأوقاف، وإحصائيات جماعات اليمين الإسرائيلي، بما فيها منظمة “بيدينا”، فإن 4345 مستوطناً اقتحموا المسجد خلال فترة عيد الفصح اليهودي هذا العام.

وللمقارنة، فإن 3670 مستوطنا اقتحموا المسجد الأقصى خلال فترة عيد الفصح عام 2023، بحسب الإحصائيات الرسمية.

ويتراوح عدد من يقتحمون المسجد الأقصى في الأيام العادية بين 100-200 شخص، لكنه يتضاعف في الأعياد اليهودية.

وسمحت شرطة الاحتلال الإسرائيلي منذ عام 2003 للمستوطنين باقتحام المسجد الأقصى من جانب واحد عبر باب المغاربة، في الحائط الغربي للمسجد، دون موافقة دائرة الأوقاف الإسلامية، التي طالبت منذ ذلك الحين بوقف الاقتحامات.

وتتزامن هذه التوغلات مع الحرب المدمرة التي يشنها جيش الاحتلال الإسرائيلي على غزة منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول، والتي خلفت عشرات الآلاف من الشهداء والجرحى، غالبيتهم من الأطفال والنساء، مما استدعى محاكمة تل أبيب أمام محكمة العدل الدولية يوم 23 أكتوبر/تشرين الأول. على أساس “الإبادة الجماعية”.

بالتوازي، يصعّد جيش الاحتلال الإسرائيلي ومستوطنوه اعتداءاتهم على الفلسطينيين وممتلكاتهم في الضفة الغربية المحتلة، بما فيها القدس المحتلة، مخلفة 492 شهيدا ونحو 4900 جريح، بحسب بيانات وزارة الصحة الفلسطينية حتى أمس الاثنين. .





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى