أخبار العالم

الأربعاء… انطلاق منافسات «ثنايا» بمهرجان خادم الحرمين الشريفين للهجن


«أبطال آسيا»: مرحلة «الإقصاء» تنطلق اليوم… والأندية السعودية «تتأهب»

تنطلق اليوم (الثلاثاء) منافسات الأدوار الإقصائية في بطولة دوري أبطال آسيا؛ إذ ستكون البطولة الأخيرة التي تحمل اسم دوري أبطال آسيا بعد أن تم اعتماد اسم دوري النخبة الآسيوية للبطولة الكبرى على مستوى الأندية.

ويشهد دور الـ16 وجود ثلاثة أندية تسجل حضورها الأول في الأدوار الإقصائية، وهي الفيحاء السعودي، ونافباخور الأوزبكي، وفينتفوريت كوفو الياباني.

في المقابل، يشهد دور الـ16 وجود ستة أندية سبق لها التتويج باللقب، وهي العين (الإمارات)، والهلال (السعودية)، والاتحاد (السعودية)، وجيونبوك هيونداي موتورز (كوريا الجنوبية)، وبوهانغ ستيلرز (كوريا الجنوبية)، وأولسان هيونداي (كوريا الجنوبية).

وتنطلق مباريات ذهاب دور الـ16 لمنطقة الغرب غداً (الأربعاء)، على الاستاد المركزي في قرشي، حيث يلتقي ناساف الأوزبكي مع العين الإماراتي للمرة الثالثة في تاريخ البطولة، بعدما كانا تقابلا في مباراتين خلال دور المجموعات لنسخة 2016.

وتصدّر ناساف، بطل كأس أوزبكستان 2022، ترتيب المجموعة الثانية ليتأهل إلى الأدوار الإقصائية للمرة الثانية على التوالي، بعد أن كان فشل في تحقيق ذلك في أي من مشاركاته الأربع السابقة، أما منافسهم، العين، الفائز بلقب النسخة الأولى من دوري أبطال آسيا بنظامها الحديث عام 2003، فهو يشارك في الأدوار الإقصائية للمرة العاشرة، والأولى منذ الخروج من دور الـ16 في نسخة عام 2018.

البرازيلي لودي أحد أبرز الوجوه المنضمة للهلال (نادي الهلال)

كما يواجه الوافد الجديد الفيحاء السعودي، الذي تأهل كأحد أفضل الحاصلين على المركز الثاني، مواطنه النصر، على استاد الأمير فيصل بن فهد في الرياض.

والفيحاء، النادي السعودي العاشر المختلف الذي يشارك في الأدوار الإقصائية، حقق الفوز مرة واحدة فقط في 14 لقاءً محلياً سابقاً مع النصر، وصيف الدوري السعودي للمحترفين 2022/ 2023، الذي يخوض المشاركة الخامسة في الأدوار الإقصائية، بعد تربعه على صدارة المجموعة الخامسة.

وفي اليوم التالي، يستضيف نافباخور الأوزبكي، الوافد الجديد، الاتحاد بطل الدوري السعودي 2022/ 2023، على الاستاد المركزي في نامانجان.

وتأهل وصيف بطل الدوري الأوزبكي 2022 عن المجموعة الرابعة، كأحد أفضل الحاصلين على المركز الثاني، ليصبح خامس فريق مختلف من أوزبكستان يصل إلى الأدوار الإقصائية، في حين يسجل الاتحاد الظهور التاسع في هذه المرحلة، وهو يهدف إلى حصد لقب جديد بعدما كان توج بالبطولة مرتين عامي 2004 و2005.

وتقام مباراة الذهاب الأخيرة من دور الـ16 على ملعب نقش جيهان في أصفهان يوم الخميس، حيث يخوض سيباهان مشاركته الرابعة في مرحلة الأدوار الإقصائية، والأولى منذ عام 2012؛ إذ تأهل الفريق الإيراني عن المجموعة الثالثة كأحد أفضل الحاصلين على المركز الثاني، علماً أن أبرز إنجازاته كان بلوغ نهائي نسخة عام 2007.

بنزيمة يحمل على عاتقة ضبط الايقاع الاتحادي في مرحلة الاقصاء الآسيوية (نادي الاتحاد)

وسيكون المنافس نادي الهلال السعودي، وصيف بطل النسخة الماضية، والباحث عن تعزيز العودة لقمة منصة التتويج بعدما كان توج باللقب عامي 2019 و2021 في العصر الحديث.

وبعد مباريات الذهاب، تتواجه الفرق مرة أخرى في مباريات الإياب خلال الفترة من 20 إلى 22 فبراير (شباط)، على أن تقام مباريات الدور ربع النهائي في الفترة من 4 إلى 13 مارس (آذار).

وتقام أولى مباريات ذهاب دور الـ16 في منطقة الشرق اليوم، حيث يستضيف شاندونغ تايشان الصيني غريمه كاواساكي فرونتال الياباني، وذلك على استاد مجمع جينان الأولمبي الرياضي.

وستكون المواجهة الثانية في الشرق بين عملاقين من كوريا؛ إذ يستقبل نادي جيونبوك هيونداي موتورز مواطنه بوهانغ ستيلرز على استاد جيونجو كأس العالم في جيونجو غداً (الأربعاء).

وفي المباراة الثالثة لمنطقة الشرق، يسجل نادي بانكوك يونايتد التايلاندي الظهور الثاني في الأدوار الإقصائية، بعدما تصدر ترتيب المجموعة السادسة، وهو يواجه يوكوهاما مارينوس بطل الدوري الياباني؛ إذ تقام مباراة الذهاب على استاد ثاماسات في رانجسيت غداً (الأربعاء).

وسيكون استاد أولسان مونسو مسرح رابع مباريات ذهاب دور الـ16 في منطقة الشرق، الخميس، عندما يلتقي أولسان هيونداي الكوري مع فينتفوريت كوفو الياباني.

وكان الهلال، بطل آسيا أربع مرات، عزز صفوفه بضم الظهير الأيسر رينان لودي من أولمبيك مرسيليا الفرنسي خلال فترة الانتقالات الشتوية في يناير (كانون الثاني). المدافع البرازيلي، الذي خاض 19 مباراة دولية مع منتخب بلاده، سبق أن مثّل أندية مثل أتلتيكو مدريد ونوتنغهام فورست.

ووقع لودي عقداً لمدة ثلاث سنوات مع النادي السعودي، لينضم إلى مواطنيه نيمار ومايكل ومالكوم. وهو يتمتع بخبرة كبيرة عبر أكثر من 120 مباراة في ثلاثة من الدوريات الأوروبية الخمسة الكبرى؛ إنجلترا وإسبانيا وفرنسا.

وكان اللاعب البالغ من العمر 25 عاماً جزءاً من منتخب البرازيل الذي وصل إلى نهائي كوبا أميركا 2021، وخسر أمام الأرجنتين. ومع ذلك، فقد فاز بلقب قاري على مستوى الأندية، عندما ساعد نادي طفولته أتلتيكو بارانينزي على رفع كأس أميركا الجنوبية 2018، وهو ما يعادل كأس الاتحاد الآسيوي في أميركا الجنوبية.

وبعد أن لعب مع منتخب أستراليا في نهائيات كأس آسيا 2023 في قطر، أكمل الظهير الأيسر المخضرم عزيز بيهيتش انتقاله على سبيل الإعارة إلى النصر، ليصبح رابع أسترالي يمثل النادي بعد جوناثان ماكين وجاك دنكان وبراد جونز.

وعاد بيهيتش إلى كرة القدم الآسيوية في أغسطس (آب) 2023، لينضم إلى فريق ملبورن سيتي الأسترالي، بعد مسيرة أوروبية شهدت لعبه في تركيا وهولندا وأسكوتلندا. وكان المدافع البالغ من العمر 33 عاماً هو اللاعب الأكثر خبرة في تشكيلة منتخب أستراليا في كأس آسيا 2023؛ إذ خاض 68 مباراة دولية.

وشارك المدافع المولود في ملبورن بالفعل في ست مباريات في دور المجموعات بدوري أبطال آسيا 2023-2024 مع نادي مسقط رأسه، وسجل في الفوز 2-1 خارج أرضه على نادي زيجيانغ في الجولة الثانية.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى