أخبار العالم

«الأخضر» في أولى مباريات تصفيات المونديال… لا يعرف الخسارة


لا يعرف المنتخب السعودي طعم الخسارة عند خوضه أولى مبارياته في تصفيات كأس العالم، منذ بداية علاقته مع التصفيات في مونديال 1978 وحتى آخر نسخة خاضها بمونديال قطر 2022؛ إذ لعب في تصفيات 12 مونديالاً ونجح في خطف بطاقة التأهل في نصفها، ست مرات، ويعد من أكثر المنتخبات الآسيوية عبوراً نحو المونديال.

مسيرة «الأخضر» في ظهوره الأول، شهدت عبوره عدة دول واللعب في عدة ملاعب، ولقاء 11 منتخباً لكونه التقى سوريا مرتين في أولى مباريات التصفيات الآسيوية المؤهلة للمونديال، لكنه ظل لا يعرف الخسارة وسجل انتصارات بنسبة كبيرة في ظهوره الأول خلال تصفيات المونديال عبر تاريخه.

ويتأهب «الأخضر» السعودي لمواجهة باكستان مساء الخميس في الجولة الأولى من المرحلة الثانية من تصفيات آسيا المشتركة والمؤهلة لمونديال 2026 وكأس آسيا 2027.

وتعد مواجهة باكستان هي المواجهة الثالثة عشرة للمنتخب السعودي التي يخوضها في افتتاح مشواره تاريخياً عبر تصفيات المونديال، وستكون أمام منتخب جديد (باكستان) وفي مدينة جديدة (الأحساء) وملعب جديد هو ملعب نادي الفتح.

خلال مسيرته التاريخية في الظهور الأول في تصفيات كأس العالم، تنقل المنتخب السعودي ولعب في سبعة ملاعب، وكانت بدايته في ملعب الأمير عبد الله الفيصل بمدينة جدة، ثم ملعب الأمير فيصل بن فهد، ثم ملعب الاستقلال (ميرديكا) بالعاصمة الماليزية كوالالمبور، ثم ملعب شاه علم في ماليزيا أيضاً، قبل أن يعود إلى السعودية عبر ملعب الأمير محمد بن فهد بمدينة الدمام، ثم ملعب الملك فهد الدولي بالعاصمة الرياض، وكان آخر الملاعب التي ظهر فيها «الأخضر» بالمواجهة الأولى من التصفيات هو ملعب البحرين الوطني في العاصمة المنامة.

فاز «الأخضر» السعودي في عشر مواجهات من مبارياته الافتتاحية الـ12 والتي تمثل عدد نسخ التصفيات التي خاضها عبر تاريخه، وتعادل مرتين دون أن يتعرض لأي خسارة.

وسجل المنتخب السعودي نتائج متنوعة، لكن أكبرها كانت بانتصار أمام ماكو في تصفيات مونديال 1994 والتي كسبها بنتيجة 6-0، بالإضافة إلى تكراره ذات النتيجة في تصفيات 2002 حينما كسب منغوليا في المواجهة التي أقيمت بمدينة الدمام.

ونجح اللاعب سمير سلطان بتسجيل أول هدف في تاريخ «الأخضر» السعودي عبر تصفيات المونديال، بعدما سجل الهدف الأول في شباك سوريا بتصفيات مونديال 1978.

ووفقاً لموقع المنتخب السعودي، فقد كانت أولى مواجهات «الأخضر» السعودي في تصفيات 1978 أمام سوريا والتي كسبها بثنائية نظيفة دون رد، وفي تصفيات مونديال 1982 كسب «الأخضر» نظيره منتخب العراق في أولى مبارياته بهدف وحيد دون رد.

وحضر التعادل للمرة الأولى في استهلال مشوار تصفيات 1986 حينما انتهى لقاء «الأخضر» أمام الإمارات دون تسجيل أهداف، وفي الظهور الأول لتصفيات مونديال 1990 كسب «الأخضر» نظيره منتخب سوريا بنتيجة 5-4 في اللقاء الذي جمع بينهما على ملعب الأمير عبد الله الفيصل.

وتعد مواجهة ماكو هي أولى المواجهات التي يخوضها «الأخضر» في بداية مشواره بالتصفيات خارج أرضه، وذلك في تصفيات مونديال 1994 حينما التقيا في ملعب الاستقلال (ميرديكا) بالعاصمة الماليزية كوالالمبور، وحينها كسب «الأخضر» اللقاء بسداسية تاريخية دون رد.

مانشيني يوجه اللاعبين خلال التدريبات (المنتخب السعودي)

استمر «الأخضر» في الظهور بماليزيا، وذلك في تصفيات مونديال 1998 حيث التقى الصين تايبيه في ملعب شاه علم بالعاصمة كوالالمبور ونجح بكسب اللقاء بثنائية نظيفة دون رد.

ظهر «الأخضر» في بداية مشواره لتصفيات مونديال 2002 في مدينة الدمام، حينما التقى منغوليا على ملعب الأمير محمد بن فهد ونجح بكسب اللقاء بسداسية نظيفة دون رد، ليكسب إندونيسيا في تصفيات مونديال 2006 بثلاثية نظيفة دون رد في اللقاء الذي جمع بينهما على ملعب الملك فهد الدولي بالعاصمة الرياض.

وعلى ذات الملعب، دشن «الأخضر» السعودي مشواره في تصفيات مونديال 2010 ونجح بتجاوز سنغافورة بهدفين دون رد. أما في تصفيات 2014 فكانت بدايته في مدينة الدمام حيث التقى هونغ كونغ وكسب المباراة بثلاثية نظيفة، لينجح في الدمام أيضاً بتجاوز منتخب فلسطين بنتيجة 3-2 في تصفيات مونديال 2018.

وفي آخر تصفيات قبل مونديال قطر 2022 التقى «الأخضر» في ظهوره الأول منتخب اليمن على ملعب البحرين الوطني في العاصمة المنامة، وانتهت المواجهة بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل منهما.

يقف «الأخضر» أمام فرصة تكرار تفوقه التاريخي في الظهور الأول لتصفيات المونديال، حينما يلتقي باكستان، وخاصة أن الفوارق الفنية يبدو أنها تصب لصالح «الأخضر» السعودي الذي يعد أحد أبرز المرشحين للتأهل إلى المونديال القادم، وليس مجموعته في مرحلة الدور الثاني فحسب.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى