أخبار العالم

اكتشاف فائدة جديدة لنظام غذائي شعبي


وجدت دراسة جديدة أجريت على أكثر من 25 ألف امرأة أمريكية في منتصف العمر أن اتباع نظام غذائي متوسطي يقلل من خطر الوفاة بجميع الأسباب بنحو الربع.

أفاد باحثون في جامعة هارفارد أن حمية البحر الأبيض المتوسط، التي توجت كأفضل نظام غذائي لمدة 7 سنوات متتالية (أثناء الدراسة)، تقلل الالتهابات في الجسم وتحسن تنظيم الجسم للأنسولين وإدارة الوزن، وكلها عوامل تحمي من أمراض القلب. الخرف والسكتة الدماغية والسكري.

وفي بداية الدراسة التي استمرت 25 عاما، قامت النساء بملء استبيانات صحية حول عاداتهن الغذائية وحالتهن الصحية والطول والوزن لحساب مؤشر كتلة الجسم، كل 6 أشهر خلال السنة الأولى، وسنويا بعد ذلك.

وخصص الباحثون درجات للالتزام بالنظام الغذائي على مقياس من صفر إلى 9، وتشير الدرجة الأعلى إلى أن المرأة التزمت بالنظام الغذائي بشكل أوثق.

واستند التقييم إلى تناول 9 مكونات غذائية، بما في ذلك تناول كميات كبيرة من الخضروات (باستثناء البطاطس)، والفواكه، والمكسرات، والحبوب الكاملة، والأسماك، والدهون الأحادية غير المشبعة.

وعلى مدى نحو 25 عاما، أحصى الباحثون 3879 حالة وفاة، منها 935 حالة بسبب أمراض القلب و1531 حالة بسبب السرطان.

كانت النساء اللاتي حصلن على درجات التزام عالية تبلغ 6 أو أعلى أقل عرضة للوفاة بجميع الأسباب بنسبة 23%، في حين أن النساء الحاصلات على درجات 4 أو 5 كان لديهن خطر أقل بنسبة 16%.

وقال الباحثون: “معظم الفوائد المحتملة للالتزام بالنظام الغذائي للبحر الأبيض المتوسط ​​والوفيات لا تزال غير مفسرة، ويجب أن تراقب الدراسات المستقبلية المسارات الأخرى التي يمكن أن تتوسط في تقليل الوفيات المرتبطة بالنظام الغذائي للبحر الأبيض المتوسط”.

ونشرت الدراسة في مجلة JAMA Network Open.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى