أخبار العالم

اتفاق “تاريخي” في الاتحاد الأوروبي بشأن إصلاح واسع لنظام الهجرة



في ختام مفاوضات طويلة جدا، أعلنت المفوضية الأوربية توصل دول التكتل الأربعاء لاتفاق بشأن إصلاح واسع لنظام الهجرة واللجوء، في ختام مفاوضات طويلة جدا، وفق ما أعلن نائب رئيسة المفوضية مارغاريتيس سكيناس. وتتصدر مسألة الهجرة النقاش السياسي في عدة بلدان أوروبية، على خلفية تصاعد الأحزاب اليمينية المتطرفة أو الشعبوية.

نشرت في:

2 دقائق

توصل البرلمان الأوروبي والدول الأعضاء في الاتحاد إلى اتفاق الأربعاء بشأن إصلاح واسع لنظام الهجرة واللجوء، وفق ما أعلن نائب رئيسة المفوضية مارغاريتيس سكيناس.

وأشادت المفوضة الأوروبية للشؤون الداخلية إيلفا يوهانسون بما وصفته بأنه “لحظة تاريخية”.

وكتبت الرئاسة الإسبانية لمجلس الاتحاد الأوروبي على “إكس” إنه “تم التوصل إلى اتفاق سياسي بشأن الملفات الخمسة من الميثاق الجديد للهجرة واللجوء”.

ويشكل هذا الميثاق الذي قدمته المفوضية الأوروبية في أيلول/سبتمبر 2020 محاولة جديدة لإعادة صياغة اللوائح الأوروبية، بعد أن منيت محاولة سابقة في 2016 بالفشل في أعقاب أزمة اللاجئين.

تعزيز مراقبة الحدود

ويقضي الهدف باعتماد مجموعة من النصوص بشكل نهائي قبل الانتخابات الأوروبية المقرر تنظيمها في حزيران/يونيو 2024، علما أن مسألة الهجرة تتصدر النقاش السياسي في عدة بلدان أوروبية، على خلفية تصاعد الأحزاب اليمينية المتطرفة أو الشعبوية.

وينص هذا الإصلاح الذي يتضمن سلسلة من النصوص، على مراقبة معززة لعمليات وفود المهاجرين إلى الاتحاد الأوروبي وإقامة مراكز مغلقة بالقرب من الحدود لإعادة الذين تُرفض طلباتهم للجوء بسرعة أكبر، فضلا عن آلية تضامنية إلزامية بين البلدان الأعضاء لمساعدة الدول التي تواجه ضغوطا كبيرة.

وما زال ينبغي أن يحصل هذا الاتفاق السياسي رسميا على موافقة كل من المجلس (الدول الأعضاء) والبرلمان الأوروبي.

 

فرانس24/ أ ف ب



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى