أخبار العالم

إيقاف ثلاثة أشخاص ينتمون إلى “تنظيم إرهابي” خططوا لاستهداف دور عبادة شيعية



ذكرت وكالة الأنباء الكويتية أن وزارة الداخلية أحبطت الخميس مخططا لخلية “إرهابية” استهدف دور عبادة شيعية. وقالت الوكالة: “تمكن رجال الأمن من متابعة الخلية ومراقبة تحركاتها، وإلقاء القبض على ثلاثة عناصر من جنسية عربية ينتمون لتنظيم إرهابي”، دون الخوض في تفاصيل. وشهدت الكويت أعنف هجوم منذ عقود في 2015، عندما فجر انتحاري سعودي نفسه داخل مسجد مكتظ بالشيعة، ما أسفر عن مقتل 27 شخصا. وأعلن تنظيم “الدولة الإسلامية” مسؤوليته عن الهجوم. 

نشرت في:

2 دقائق

أوقفت الأجهزة الأمنية في الكويت 3 أشخاص من جنسية عربية ينتمون إلى “تنظيم إرهابي” كانوا ينوون استهداف مسجد للشيعة، وفق ما أعلنت وزارة الداخلية في وقت متأخر الخميس.

وقالت الوزارة في بيان نشرته على منصة “إكس”: “تمكنت الأجهزة الأمنية في وزارة الداخلية متمثلة في جهاز أمن الدولة، من إحباط مخطط لخلية إرهابية كانت تنوي استهداف دور عبادة تخص الطائفة الشيعية وقتل أشخاص”.

وأضافت: “تمكن رجال الأمن من متابعة الخلية ومراقبة تحركاتها، وإلقاء القبض على 3 عناصر من جنسية عربية ينتمون إلى تنظيم إرهابي”.

وأوضحت أنه “تمت إحالة جميع المتهمين إلى النيابة العامة لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم”.

ولم تكشف الوزارة عن جنسية الأشخاص، ولا اسم التنظيم الذي ينتمون إليه.

وفي حزيران/يونيو 2015، استهدف هجوم انتحاري مسجد الإمام الصادق للشيعة في العاصمة الكويتية في أثناء صلاة الجمعة، ما أسفر عن سقوط 27 قتيلا و227 جريحا، في اعتداء تبناه تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وبعد أشهر، أوقف شقيقان سعوديان في بلدهما كانا قد نقلا المتفجرات المستخدمة في التفجير، وتم تسليم شقيقهما الذي يعيش في الكويت للسعودية.

ويشكل الشيعة نحو ثلث الكويتيين البالغ عددهم قرابة 1,5 مليون نسمة.

فرانس24/ أ ف ب



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى