أخبار العالم

إن استقلال تايوان سيعني الحرب


قال مسؤول صيني إن بكين مستعدة لإيجاد إمكانيات واسعة لإعادة التوحيد مع تايوان، لكنها لن تقبل أي أنشطة تهدف إلى “استقلال” تايوان، محذرا من أن ذلك يعني الحرب.

وقال تشن بينهوا، المتحدث باسم مكتب شؤون تايوان التابع لمجلس الدولة الصيني، اليوم الاثنين “أود أن أؤكد أن استقلال تايوان يعني الحرب”.

وأضاف أن الصين “لن تقبل ولن تتسامح” مع القوى الداعية لاستقلال تايوان إذا قامت بأي استفزازات.

جاء ذلك ردا على تصريحات بعض السياسيين من الحزب التقدمي الديمقراطي في تايوان، الذي يدعم استقلال الجزيرة، والذين ذكروا أن الصين “ليس لديها جدول زمني لعمليات قتالية” ضد تايوان.

يشار إلى أن الصين تعتبر تايوان جزءا من أراضيها، رغم وجود حكومة غير خاضعة لسلطة بكين في الجزيرة منذ نهاية الحرب الأهلية في الصين عام 1949.

بينها صور 7 مواقع وأهداف أمريكية، الزعيم الكوري الشمالي يشاهد أول لقطات من القمر الصناعي للاستطلاع

ذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية أن قمرا صناعيا للاستطلاع أطلقته بيونغ يانغ الأسبوع الماضي التقط صورا للبيت الأبيض والبنتاغون وقواعد عسكرية في الولايات المتحدة.

وأشارت الوكالة إلى أن زعيم البلاد كيم جونغ أون اطلع على الصور، ومن بينها صور لقاعدة أندرسن الجوية الأميركية في جزيرة غوام في المحيط الهادئ التابعة للولايات المتحدة، وقاعدتي نورفولك ونيوبورت، حيث بلغ إجمالي عدد الطائرات تم رصد 4 حاملات طائرات. أمريكية وبريطانية، بحسب الوكالة.

يشار إلى أن كوريا الشمالية أعلنت الأسبوع الماضي إطلاق ناجح لقمرها الصناعي للاستطلاع العسكري.

وذكرت كوريا الشمالية أن القمر الصناعي بدأ في التقاط صور لمواقع في كوريا الجنوبية والولايات المتحدة، بينما يقول مسؤولون في سيول إنهم لا يستطيعون حتى الآن تأكيد فعالية القمر الصناعي وقدراته.

وأدانت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية إطلاق كوريا الشمالية للقمر الصناعي، مشيرتين إلى أن قرارات مجلس الأمن الدولي تمنع بيونغ يانغ من استخدام التقنيات الباليستية.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى