أخبار العالم

إنفانتينو يدعو إلى الأمن في الأوروغواي بعد الاعتداء على حكم



دعا رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) السويسري جاني إنفانتينو، الاثنين، سلطات أوروغواي إلى ضمان السلامة في الرياضة بعد «أعمال عنف مشينة» ارتُكبت ضد حكم خلال مباراة في الدوري الافتتاحي لدوري الدرجة الأولى.

ووفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية، وصف إنفانتينو ما حدث (السبت) في مونتيفيديو، عندما تعرّض الحكم المساعد فيديريكو بيكاردو لإصابة في أنفه بسبب رميه بحجارة في نهاية المباراة بين راسينغ وبينارول، بأنه «مخز».

وأدى الحادث إلى إيقاف البطولة المحلية في ذلك المساء.

وكتب رئيس الفيفا عبر حسابه على موقع «إنستغرام»: «يجب ضمان سلامة الحكام ومساعديهم في جميع اللحظات».

وأضاف «لذلك أدعو الجهات المعنية إلى محاسبة المسؤولين والاستمرار في وضع الإجراءات الرادعة المناسبة لضمان القضاء على العنف في الرياضة».

وأكد الاتحاد الأوروغوياني للعبة، الأحد، أن «بيكاردو تلقى العلاج الطبي وهو بصحة جيدة»، داعياً جميع الملتزمين في الأحداث الرياضية إلى رفع الوعي العام ضد أعمال العنف.

وتابع أنّه «تم التعرف على الشخص المعتدي على الحكم».

لكن المتحدث باسم مكتب المدعي العام أعلن، الاثنين، أنه «على المستوى القضائي، لم يتم تحديد هويته بعد، وأن الشرطة تقود التحقيق للحصول على معلومات عنه عبر الكاميرات والشهود».



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى