أخبار العالم

إصابة عنصر في البحرية الفلبينية إثر حادث تصادم مع خفر السواحل الصيني



أعلنت الفلبين، اليوم (الثلاثاء)، إصابة عنصر في البحرية بجروح خطرة إثر حادث تصادم مع خفر السواحل الصينيين في بحر الصين الجنوبي، أمس، وفق ما أفادت به «وكالة الصحافة الفرنسية».

وقال الجيش الفلبيني في بيان: «أصيب أحد أفراد البحرية الفلبينية بجروح خطرة بعد اصطدام متعمد تسبب به خفر السواحل الصينيون أثناء مهمة تناوب وإمداد».

اصطدمت سفينة فلبينية بسفينة صينية، أمس، في بحر الصين الجنوبي قرب جزر سبراتلي التي تتنازع عليها مانيلا وبكين، حسبما أعلن خفر السواحل الصيني.

وقال خفر السواحل في بيان: «تجاهلت سفينة الإمداد الفلبينية كثيرا من التحذيرات من الجانب الصيني واقتربت من السفينة الصينية (…) بطريقة غير مهنية، ما تسبب في حدوث تصادم».

واتهمت بكين القارب «بالدخول بشكل غير شرعي إلى المياه قرب منطقة ريناي المرجانية»، الاسم الصيني لجزيرة توماس أتول الثانية الواقعة في جزر سبراتلي.

وأضاف البيان أن «خفر السواحل الصينيين اتخذوا إجراءات… ضد السفينة الفلبينية وفقاً للقانون».

ولمانيلا وبكين تاريخ طويل من النزاعات الإقليمية في بحر الصين الجنوبي، لكن التوترات تفاقمت في الأشهر الثمانية عشر الماضية.

وتتجاهل الصين مطالبات بقية الدول في البحر وتجاهلت حكماً دولياً يفيد بأن مطالباتها التوسعية في تلك المياه ليس لها أساس قانوني.

وأثارت مواجهات بين سفن صينية وفلبينية قرب شعاب مرجانية متنازع عليها مخاوف من نشوب صراع أوسع نطاقاً حول البحر قد يشمل الولايات المتحدة وحلفاء آخرين.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى