أخبار العالم

إدارتي نهائي «السنوكر» الآسيوي أشعرني بالفخر



سطّرت الحكمة السعودية «الدولية» نجلاء النعيمي اسمها بأحرف من ذهب في تاريخ لعبة السنوكر، كونها أول سيدة عربية وخليجية تُدير نهائياً قارياً، وذلك من خلال البطولة الآسيوية للسيدات، التي اختتمت الجمعة الماضي في العاصمة السعودية الرياض.

وفي تصريح لـ«الشرق الأوسط»، قالت النعيمي: «فخورة بكوني أول عربية وخليجية تحمل الشارة الدولية في تحكيم السنوكر، ومشاركتي بإدارة وتحكيم مثل هذه المباريات على مستوى دولي كبير وفي محفل عالمي يعد إنجازاً يُضاف إلى رصيدي وخزينتي الرياضية، خصوصاً في إدارتي للمواجهة النهائية لبطولة السنوكر للسيدات».

وتابعت: «كانت لحظة جميلة ولازمني شعور الفخر حين حكمت مواجهات للاعبات اللاتي سبق ولعبت أمامهن في المحافل الدولية، والآن أحكم في مواجهاتهن في البطولة الآسيوية هنا في الرياض، بعد حصولي على الشارة الدولية في التحكيم».

وتحدثت نجلاء عن بدايتها وقالت: «بدأت هذه الرياضة لاعبةً للبلياردو والسنوكر، وكنت من أوائل السيدات اللاتي انضممن للاتحاد قبل 4 سنوات، ومن هنا انطلقت مشاركتي في عدة بطولات دولية للبلياردو والسنوكر، منها بطولة العالم وآسيا في قطر لموسم 2022-2023».

وتابعت نجلاء حديثها: «كنت أمارس لعبة البلياردو مع والدي في صغري كهواية مُمتعة، أما عن فئة السنوكر فكنت أتابع بعض المباريات، ولفتت نظري، وقد كانت محل اهتمام بالنسبة لي، وبدأت البحث عنها وتعلمها عن طريق التطبيقات إلى أن مارستها على أرض الواقع ودخلت في عالمها وأحببتها كثيراً».

وعن سر نجاحها، قالت النعيمي إن الداعم الأول والأكبر كان العائلة، وكذلك بفضل ترشيح من ناصر الشمري رئيس الاتحاد السعودي للبلياردو والسنوكر، وتزكية من نائبة الرئيس نجلاء العليان، حيث تم ترشيحها للتحكيم، وعملت على دراسة أساسيات التحكيم وحضرت دورات تدريبية، ومن ثم اجتازت الاختبار لتوليها منصب التحكيم.

كانت نجلاء حكمت منافسات الدوري السعودي للسنوكر للرجال، وهذه أول بطولة إقليمية ودولية تُشارك بها رسمياً كأول حكمة عربية وخليجية.

وعن وجود المصاعب خلال مسيرتها، قالت إنه لا بد من وجود الصعوبات مثل التنقل والسفر والعمل على التوفيق بين الوظيفة وممارسة الرياضة والحياة الاجتماعية، وكذلك في ظل دائرة الرياضة كبعض الضغوطات من المنافسات وما يُصاحبها من توتر وقلق وتركيز عالٍ وجهد، «وهذه من أكثر الصعوبات التي يواجهها الكثير من اللاعبين وكذلك الحُكام».

وعن الجانب النفسي للجنة التحكيم، قالت إنه يصاحبها الكثير من الضغط من حيث المسؤولية في إدارة المواجهة كاملة ومتابعتها بدقة، التي تحتاج للصبر حتى نهاية المنافسة، وأيضاً في اتخاذ القرار اللازم لتحكيم المواجهة بالشكل الصحيح وفقاً لأنظمة اللعبة.

وواصلت نجلاء حديثها: «بالرغم من الصعوبات والتحديات التي نواجهها في اللعبة فإن متعة الإنجاز والنجاح لا تُضاهيها متعة وتُمحو كل العناء والتعب».

وتحمل نجلاء سيرة مميزة في ساحة المنافسات كلاعبة، حيث حققت مستوى متقدماً في بطولة مصر الودية وتم تكريمها على الأداء المميز الذي قدمته، وحصلت على الميدالية البرونزية والمركز الثالث في دورة الألعاب السعودية بنسختها الأولى لموسم 2022.

وشاركت نجلاء لاعبةً في المنتخب السعودي للسنوكر في بطولة آسيا بقطر مع عدة لاعبات، إذ كان أول منتخب سعودي عربي للسنوكر يشارك في بطولة.

وقالت النعيمي عن مشاركة السيدات في اللعبة: «هناك إقبال كبير من السيدات على مستوى البطولات المحلية للأندية للبلياردو، أما بالنسبة للسنوكر فتُعدُّ لعبة صعبة ولا يوجد بها لاعبون كثر، وأسعدني جداً زيادة عدد السيدات بأكثر من 200 لاعبة للبلياردو على مستوى السعودية».

وأضافت: «هناك إقبال كبير من السيدات السعوديات، خصوصاً على صالة الاتحاد السعودي للبلياردو والسنوكر في الرياض والدمام، وهو ما سهل على السيدات فرصة التدرب والتعلم أكثر».



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى